ضمّ معرض "تحولات" الذي تم تصميمه كتجسيد بصري للتغيير وتوثيق للتاريخ المروي لمسيرة التغيير، سلسلة من صور لمحاربين سابقين اليوم وكأنهم يخرجون من خلفية الحرب والدمار إضافة إلى أرشيف من مقاطع الفيديو لمقابلات يشارك فيها هؤلاء المحاربون القصص التي تقف خلف تحوّلهم.

ويهدف هذا المعرض الى فتح المجال أمام طيف واسع من الحضور للتفكير في الحرب الأهلية اللبنانية والعنف والسلام والمصالحة ، وهي مواضيع لا يتم التطرّق إليها أو مناقشتها عادة. وحملت الصور ومقاطع الفيديو رسالة قوية مفادها أن التحوّل، من محارب سابق إلى محارب من أجل السلام، ممكن. التغيير في متناول الجميع.